النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ذبح الفنانة السورية شيندا خليل على يد شقيقها

  1. #1
    عذبة المشاعر الصورة الرمزية نتاشا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    10,129
    معدل تقييم المستوى
    21475095

    mmm ذبح الفنانة السورية شيندا خليل على يد شقيقها

    الممثلة شيندا خليل
    لقيت الفنانة السورية شيندا خليل مصرعها على يد شقيقها الذي ذبحها في الدنمارك، حيث كانت تعيش مع عائلتها كلاجئين في مدينة هورسنس شرق البلاد.

    وأكد راديو محلي سوري أن الفنانة لقيت مصرعها السبت الماضي 27 ديسمبر، ولا تزال السلطات الدنماركية تجري التحقيقات مع الجاني الذي يبلغ من العمر 24 عاماً.

    ومن المعروف أن شيندا هاجرت مع عائلتها إلى الدنمارك قبل نحو 3 سنوات منذ اضطراب الأوضاع السياسية في سوريا، واستقروا هناك كلاجئين، بينما كانت تتردد على دمشق في فترات متباعدة لمتابعة أعمالها الفنية.

    ونقل راديو "ارتا إف ام" عن مصادر مقربة من العائلة إن شقيقها كان تحت تأثير الخمر وقت الحادث، وبادر بنحرها وطعنها في أماكن متفرقة بوجهها وجسمها بعدما رفضت إعطائه 100 يورو وطلبت منه الانتظار حتى بداية الشهر.

    شيندا خليل من مواليد القامشلي، وتبلغ من العمر 28 عاماً، ودرست المحاسبة في المعهد المالي بدمشق، وشاركت في أكثر من 5 مسلسلات سورية، هي: "غفلة الأيام" و"من غير ليه" و"لورانس العرب" و"سفر الحجارة تحت المداس". ومن أفلامها "العدادون" من إنتاج المؤسسة العامة للسينما، كما عملت أيضا كمقدمة لبرنامج "أخبار الفن" في التلفزيون السوري.





    عاجل كلمة ..حطها حلقة بودانك..

    . . . . . . #قصة سأل يوماً طفلاً أباه عن #المخلوق الذي اسمه المرأة؟ أجابه والده: هل نظرت لكل #المميزات و #المواصفات التي وضعها الله فيها يجب أن تمتلك أكثر من 200 جزء #متحرك لتؤدي كل ما هو #مطلوب منها يجب أن تكون قادرة على عمل كل أنواع #الطعام قادرة أن تحمل بـ الأولاد ولـ #عدة_مرات تعطي #الحب الذي يمكن أن يشفي من كل شيء إبتداء من #ألم #الركبة إنتهاء بألم #إنكسار #القلب ويجب أن تفعل كل ذلك فقط بيدين اثنتين .. اثنتين فقط تعجب الطفل …. وقال … بيدين اثنتين …اثنتين فقط … هذا مستحيل إنها تداوي نفسها عند مرضها وقادرة أن تعمل 18 #ساعة يوميا” إقترب الطفل من أمه ولمسها وسأل والده : لكنها #ناعمة و #رقيقة جداً نعم إنها رقيقة لكنّها ” #قوية جداً ” إنك لا تستطيع تصور مدى قدرتها على #التحمل و#الثبات سأل الطفل : هل تستطيع أن تفكر؟ أجابه والده ليس فقط #التفكير يمكنها أن تقنع بـ #الحجة و#المنطق كما يمكنها أن تحاور وتجادل لمس الطفل #خدود أمه واستغرب لماذا خدودها مثقبة أجابه والده أنها ليست #الثقوب … إنها #الدموع .. لقد وضع عليها الكثير من #الأعباء و#الأثقال ولماذا كل هذه الدموع …سأل الطفل؟ أجابه والده : الدموع هي طريقتها الوحيدة للتعبير .. #التعبير عن حزنها وأساها …شكها …قلقها …حبها …وحدتها …معاناتها فخرها هذا الكلام كان له #الإنطباع البليغ لدى الطفل .. فقال بأعلى صوته حقا” أن هذا المخلوق الذي تدعوه #المرأة مذهل جداا



  2. #2
    .... الصورة الرمزية SaLaLaH WaRm
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    9,372
    معدل تقييم المستوى
    21475076

    لا حول ولا قوة إلا بالله
    المصائب كثيرة نسأل الله السلامة والثبات وحسن الخاتمة’


  3. #3
    ِتِــــرْيـــاق 💕
    الصورة الرمزية ورد كـــزان ~`
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    49,511
    معدل تقييم المستوى
    21476080

    يويووووووووووو الله يرحمها
    تنشل يده









    مسكين يا مخيّـل برقآ حدر شرق..

    لاجاز لك نوره لغيرك ترا هلّ...




  4. #4
    عذبة المشاعر الصورة الرمزية نتاشا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    10,129
    معدل تقييم المستوى
    21475095

    الله يرحمها
    نتيجة اللي يسكرون..دمار اسر





    عاجل كلمة ..حطها حلقة بودانك..

    . . . . . . #قصة سأل يوماً طفلاً أباه عن #المخلوق الذي اسمه المرأة؟ أجابه والده: هل نظرت لكل #المميزات و #المواصفات التي وضعها الله فيها يجب أن تمتلك أكثر من 200 جزء #متحرك لتؤدي كل ما هو #مطلوب منها يجب أن تكون قادرة على عمل كل أنواع #الطعام قادرة أن تحمل بـ الأولاد ولـ #عدة_مرات تعطي #الحب الذي يمكن أن يشفي من كل شيء إبتداء من #ألم #الركبة إنتهاء بألم #إنكسار #القلب ويجب أن تفعل كل ذلك فقط بيدين اثنتين .. اثنتين فقط تعجب الطفل …. وقال … بيدين اثنتين …اثنتين فقط … هذا مستحيل إنها تداوي نفسها عند مرضها وقادرة أن تعمل 18 #ساعة يوميا” إقترب الطفل من أمه ولمسها وسأل والده : لكنها #ناعمة و #رقيقة جداً نعم إنها رقيقة لكنّها ” #قوية جداً ” إنك لا تستطيع تصور مدى قدرتها على #التحمل و#الثبات سأل الطفل : هل تستطيع أن تفكر؟ أجابه والده ليس فقط #التفكير يمكنها أن تقنع بـ #الحجة و#المنطق كما يمكنها أن تحاور وتجادل لمس الطفل #خدود أمه واستغرب لماذا خدودها مثقبة أجابه والده أنها ليست #الثقوب … إنها #الدموع .. لقد وضع عليها الكثير من #الأعباء و#الأثقال ولماذا كل هذه الدموع …سأل الطفل؟ أجابه والده : الدموع هي طريقتها الوحيدة للتعبير .. #التعبير عن حزنها وأساها …شكها …قلقها …حبها …وحدتها …معاناتها فخرها هذا الكلام كان له #الإنطباع البليغ لدى الطفل .. فقال بأعلى صوته حقا” أن هذا المخلوق الذي تدعوه #المرأة مذهل جداا



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •