صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 16 إلى 17 من 17

الموضوع: مقولــهـ !

  1. #16
    الصورة الرمزية مشآعر خجوله
    إنا الآن مشآعر خجوله غير متصل
    رقم العضوية : 50969
    تاريخ التسجيل : Apr 2013
    المشاركات : 915
    الجنس :

    الجنس ~

    دولتي :

    دولتي

    سوريا / وان طاحت دموع الاطفال ترخص لدمع الطفل جيش المنيه

    مجهول تضماناً مع الاحداث السوريه
    هَي دُنيآ وليست ج ـنّهموعِدنآ بأذنه الآخرهه !

  2. #17
    الصورة الرمزية تِقني
    إنا الآن تِقني غير متصل
    رقم العضوية : 56869
    تاريخ التسجيل : Jun 2019
    المشاركات : 19
    الجنس :

    الجنس ~

    دولتي :

    دولتي

    صرفتُ إلى ربّ الأنام مَطالِبي ..... ووجّهتُ وجهيَ نَحْوَهُ ومآرِبي
    إلى الملِك الأعلى الذي ليس فوقَه..... مليكٌ يُرَجّى سَيْبُهُ في المَتاعبِ
    إلى الصّمَد البَرّ الذي فاضَ جُودُه..... وعمَّ الوَرى طُرّاً بِجَزْلِ المَواهِبِ
    مُجيري من الخَطْب المَخُوفِ وناصري..... مُغيثي إذا ضاقتْ عليَّ مَذاهبي
    مُقيلي إذا زَلَّتْ بيَ النّعْلُ عاثِراً ..... وأسمحُ غَفّارٍ وأكرمُ واهبِ
    فما زال يُوليني الجميلَ تَلَطُّفاً ..... ويدفعُ عنّي في صدور النّوائبِ
    ويرزُقُني طِفلاً وكهلاً وقبلَها ..... جَنيناً ويحميني دَنيءَ المكاسبِ
    إذا سَدَّتِ الأملاكُ دُونيَ بابها ..... ونهنَهَ عن غِشيانهم زَجْرُ حاجبِ
    فَزِعتُ إلى باب المُهَيْمِنِ ضارِعاً ..... مُذِلّاً أُنادي باسمِهِ غيرَ هائبِ
    فَلم أُلْفِ حُجّاباً ولم أخشَ مَنْعَهُ ..... ولو كان سُؤلي فوق هامِ الكواكبِ
    كريمٌ يُلبّي عبدَهُ كُلّما دعا ..... نهاراً وليلاً في الدُّجى والغياهبِ
    يقولُ له لبّيكَ عبديَ داعياً ..... وإنْ كُنتَ خَطّاءً كثيرَ المصائبِ
    فَما ضاقَ عفوي عن جريمة خاطىءٍ ..... وما أحَدٌ يرجو نوالي بِخائبِ
    فلا تخشَ إقلالاً وإنْ كنت مُكثِراً ..... فَعُرفيَ مبذولٌ إلى كُلِّ طالبِ
    سأسألُهُ ما شِئتُ إنّ يمينَهُ ..... تسُحُّ دِفاقاً بِالمُنى والرّغائبِ
    فَحسبيَ ربّي في الهَزائز مَلجأً ..... وحِرزاً إذا خِيفتْ سِهامُ النّوائبِ

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 لا تمثل المواضيع والمشاركات المطروحة في ظفار المجد مسؤلية الإدارة والمؤسسين والمنتسبين، إنما تحمل مسؤلية و وجهة نظر كاتبها