" بسم الله الرحمن الرحيم "
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
الصلاة والسلام على آشرف آلخلق آجمعين ...




||| نبذة عن الشعـــر وأوزانـــه |||

في هذا الموضوع

سوف نوّضح لـ جميع عشاق ومتذوقي الشعر ..

- كيفية وزن الشعر , ونبذه عن الأوزان ,
وطريقته
بعض بحور الشعر ,
وأشهرها ..
،’
’،
( الأوزان: تعريفها , طريقتها , نبذه عنها ) :-

الوزن : وزن الشئ وزناَ وزنه : رجح

ووزن الشئ : قدر بواسطة الميزان أو دفعه بيده ليعرف ثقله وخفته وجمع الوزن أوزان

’،
،’


ويقول ابن خلدون : إن الشعر هو الكلام الموزون المقفى .

وقال إبن رشيق :إن الشعر يتركب من أربعة أشياء ، اللفظ والمعنى والوزن والقافية .
أما الفراهيدي قال : هو الكلام الموزون قصداً وفق الأوزان العربية.


((
كل التعريفات والفلسفات التي قيلت عن الشعر
ما هي الا مفاهيم فردية تصور وجهة النظر الشخصية لصاحبها
))

،’
’،
،’

( مدخل إلى علم العروض )



أسّس الخليل بن احمد الفراهيدي علم العروض في القرن الثاني الهجري لما وجد أن لغة الناس بدأت بالفساد ،
ولم تعد السليقة وحدها قادره على أن تأتي بكلام عربي سليم ناهيك عن شعر موزون مقفى ؛
فأتي بالعروض ليكون دليلاً لنقد الشعر ودستوراً يرجع إليه في شروط الشعر وحكماً في منازعاته الفنية.

،’
’،


الشعر النبطي أم البدوي أم الشعبي ؟ ..

- :هناك من قال اسمه الشعر النبطي للأسباب التالية


يقال انه سمي نبطي نسبه الى أن أول من أشتهر به هم عرباً كانو يسكنون وادياً أسمه ( نبط ) يقع في شمالي أو غربي الجزيرة العربية .

يقال ان اسمه نبطي نسبه لقوم جاءوا من بلاد فارس وسكنوا في سواد العراق وكانوا يسمون .. نبطاً أو أنباطاً وأن هذا شعرهم .

يقال أن اسمه نبطي من الإستنباط فهو قد أستنبط من الشعر العربي الفصيح وأخذ أغلب أحكامه وتفعيلاته فأصبح مستنبطاً فهو نبطي .

يقال أن اسمه الشعر البدوي نسبه الى أبناء البادية وإلى أن أول من قاله وقرضه هم أبناء البادية فهو شعر بدوي .

يقال أن اسمه الشعر البدوي لأن أول من ذكر هذا النوع من الشعر هو إبن خلدون في مقدمته وقال عنه :
فأهل أمصار المغرب من العرب يسمون هذه القصائد (
الأصمعيات ) نسبه الى الأصمعي .

يقال أن اسمه الشعر الشعبي لأن أغلب من يقوله هم العامه والخاصه الذين يميلون للهجة العاميه السائده

لكل شعب عربي شعره الشعبي أو غير الفصيح ويطلق عليه كذلك لإلتصاقه بشعب أو شعوب معينه ،
فشعب الخليج له أوزان معينه متكرره على هذا الشعر كذلك في المغرب وتونس وكذلك في الشام والعراق ومصر والسودان


( .. إذاً هو له صفة الشعب الذي يتذوقه داخل حدوده وهذا يددعم القول بأنه الشعر الشعبي .. )

،’
’،
،’

كما هو الحال للشعر العربي والخليجي واوزانه وبحوره هو كذلك في الشعر
النبطي اوكما يطلق عليه الشعر الشعبي





والشعر الشعبي في محافظة ظفار :
هو الشعر الثنائي بمختلف الاوزان الشعريه
ويستخدم في القصيده والشعر الميداني الهبوت والتغرود وبعض من الالحان الغنائيه




والشعر المثلث اي الثلاثي:
يستخدم غلبا في الاغنيه وبعض الاحيان في هبوت زامل العسير




والشعر المربوع اي الرباعي:
يستخدم في الاغنيه




والشعر الخماسي المخموس والمسبع اي المسبوع:
يستخدم في نظام الكوبليهات الغنائيه
وفي شمال عمان يستخدم في شعر الميدان

،’
’،

عموما الاوزان والبحور الشعريه لاتختلف عن بحور واوزان الشعر العربي بشئ وانما في عميلة
نظم الفلكلور الشعبي من الالحان الغنائيه العمانيه
نظام القصيد قد يكون الصدر وزن معين والعجز وزن معين ولاكن بشرط ان تكون ابيات البيت الاول
بمختلف الوزنين في الصدر والعجز نفس اوزان وبحر البيت الاول حتى نهاية القصيده وهذا يكون من ابداع
الشاعر ذاته او غالبا مايكون الوزن في الصدر والعجز وزن واحد بقافيتين مختلفتين.

’،
،’

اما نظام الكوبليها الغنايه قد يكون الكوبليه الاول في عدة اوزان وبحور شعريه قد يكون 2 او 3 او4 اوقد يكون اكثر من ذالك
ولاكن تكون كل الكوبليها الباقيه بنفس الازان والبحور والقافيه وقد تكون بنفس الاوزان ولاكن بقافيه مختلفه بداخل الكوبليه الواحد
ولاكن بشرط ربط قافية وزن كرار الاغنيه بنفس قافية الابيات الاخيره من كل كوبليه
،’
’،
والكوبليه هو مجموعة اوزان وبحور شعريه وقوافي مختلفه ويسمى بالمقطع الاول والثاني والثالث ورابع الي اخر
وهذا النظام من الشعر يكون في الفن الغنائي المصاحب للغناء والمسيقى وقد يكون مشابه له في الميداني في شمال عماننا الحبيه
وبدون عزف ويضا تكون كتابات هذه الاوزان والبحور الشعريه اما من ابداع الشاعر قبل اللحن او فرض عليه اللحن كتابة الاوزان
والبحور الشعريه وختيار القافيه للحن معين طبعا تكون من الاذن الموسيقيه للشاعر وبالاخص الشاعر الغنائي.
،’
’،
انواع الشعر والشعراء
بدون شك تخصص الشعراء في كتابات الشعر

هناك شاعر غنائي
وشاعر قصائدي
وشاعر ميداني متخصص في المساجلات
الشعريه الحيه وغير الحيه

وهناك الشاعر المتخصص في كتبات
شعر الخواطر
والشعر الغنايئ ايضا تخصص
شاعر يجيد الفلكلور الغائي الشعبي
وشاعر يجيد الشعر العام
والذي قريب من
الشعر الفصيح وقد يكون في الاغنيه او القصيد
وهناك انماط من الشعر سوي في النهج الحضرمي
اغنايئ او الخليجي او الشعر الظفاري
او الشعر العربي والاغنيه قد تكون من اصعب الاشعار.

ويضا عدد شعراء الاغنيه مقارنه مع شعراء الميدان والقصيد
قليل جد لايشكل نسبه موئيه لهم بكون الشعر الغنايئ له مواهب
قليله ودايما ما يكون الابداع هو سر نجاح الشاعر والمترتب عليه
عدة اشياء منها للحن وتوزيع الموسيقى ومنشد الاغنيه من حيث الصوت
والخبره والشهره .

اما باقي الشعر من الفصيح والعام والشعبي ببحوره واوازنه
يعتمد على موهبة الشاعر وثقافته في كيفية كتابة النص
علما بأن هناك شعراء قد تكتب في جميع انواع الشعر تعتبر
هذه الشعر نوادر بكونهم يملكوا مواهب متعدده.



( بـحـور الـشـعـر : عددها , انواعها , كيفية إستخدامها , نبذه عنها )



كم عدد بحور الشعر الشعبي ؟ ..

لم يتفق جميع النقاد والشعراء على عدد بحور الشعر الشعبي ولكن هناك بحور تستخدم بكثره أكثر من غيرها وقد أرتبطت هذه الأوزان بألحان معينه أو ( شيلات ) معينه لازمتها وفرضت عليها التسمية .



وقد ذكر الأديب السعودي الكبير
عبدالله بن محمد بن خميس في كتابه ( الأدب الشعبي في جزيرة العرب ) ، قال في نقطة مناقشة عدد أوزان الشعر الشعبي
أو كما قال الشعر النبطي :
من الصعب حصر الشعر النبطي في أوزان محدده بحيث توضع لها تفاعيل ويستطيع الدارس عن طريق إتقان هذه التفاعيل أن يلم
بأوزان الشعر النبطي : ـ

البحر / هو الوزن الموسيقي الذي تسير عليه القصيده في أبياتها جميعاً .

القافية / هي الحروف التي يلتزم بها الشاعر في آخر كل بيت من أبيات القصيده .

الصدر (المشد) / هو الشطر الأول من البيت .

العجز (القفل) / هو الشطر الثاني من البيت .

الملحمه / هي القصيده التي تزيد أبياتها عن 100 بيت

.
البيت الشعري ينقسم لثلاثة اقسام:


العروض:- هو التفعيلة الواردة في نهاية صدر البيت
الضرب:- وهو التفعيلة الواردة في نهاية عجز البيت
الحشو:- بقية التفعيلات في صدر البيت وعجزه


البحر الشعري (الطَّـرْقْ):-
هو النظام الايقاعي للتفعيلات المسطره في البيت الشعري والعاميون يطلقون عليه الطرق ويطلقون لفظ الطاروق على البيت كاملا لحنا ومعنى ووزن...


والفرق بين البحر والوزن هو ان البحر يتجزأ الى عدة اجزاء من الوزن الشعري وكل جزء يمثل وزن مستقل عن غيره من الاوزان...

اذكر منها :-


* التام:- هو اللي يستوفى كامل تفعيلاته.

* المجزوء:- وهو اللي ناقص التفعيلة الاخيرة من كل شطر.
* المشطور:- هو اللي ينقص نصفه ويبقى نصفه الآخر.
* المنهوك:- وهو اللي ينقص منه الثلثين ويبقى الثلث فقط.


( ملاحظات وإنتقادات )



أ / عيوب القافية :

إختلاف حرف الرويّ ــ والرويّ هو الحرف أو الحروف التي تأتي عليها القافية ، والأخطاء فيها متعددة ومنها :

أن يضع الشاعر قافية ( سلاما ) ثم يأتي بقافية ( كلامه ) .

يكون الإستقباح أكثر فداحه إذا أعتقد الشاعر أنه يمكن استخدام الضمائر المتصلة كقوافي فيعتبر أن كلمتي( غيــــبــتك) و ( رحــلـــتك ) هما قافيه واحده ، والصحيح أن الباء أو اللام هما القافيتين الأصليتين وما (تك) سوى زياده لايعتد بها ،
ومثل ذلك كلمة (رجا
لــها) فإن القافية الأساسيه هي (اللام) وبالتالي يجب على الشاعر إستخدام كلمات مثل (عيالها) ، (جبالها) ، (رمالها)) .



ب / التكرار في القافية:

- ويسمى في علم القافية ( الإيطاء ) وعلماء العروض يجوزونه اذا تكررت الكلمه بعد سبع أبيات من سابقاتها ، والكلام هنا إذا أتفق اللفظ والمعنى .



ج / إستخدام نفس المد في قافيتي الصدر والعجر مع إختلاف القافيه :

- وذلك كأن تكون قافية الصدر (سلام) وقافية العجر (كتاب) أو (طيف) و (غيم) وهو مستقبح لإختلال الجرس الموسيقي في أذن المستمع والقاريء .



( تــعــلــيــمــات )



أولاً / في حالة اذا كنت تريد أن تضبط وزن قصيده سمعتها أو قرأتها



إقرأ القصيده أكثر من مره وبتمعن .

حاول أن تنطق القصيده النطق الصحيح الذي تعتقد أن الشاعر قائل القصيده قد أقام الوزن عليه .
3- ضع الميزان الوهمي لأول بيت
4- تذكر الحرف الذي لاينطق .. لايكتب ولايوزن
* إقامة القصيده على لحن تجيده يفيدك كثيراً في الحكم المبدأي على أي قصيده .



ثانياً / في حالة إذا كنت تريد إنشاء قصيده :



لاتفكر بالوزن .. بل تجاهله موقتاً .

فكر في المعنى الذي تريد أن تقوله .إبدأ بوضع لحن معين تعتقد أن المعنى الذي أردت أن تقوله توافق معه ..
فلا تقول لنفسك أريد الكتابه على بحر معيّن خصوصاً في البدايه ، بل تغن بالكلمات التي تحس أنها تبحث مافي نفسك على أي بحر ثم أكمل بعد ذلك .إبحث عن القافية التي تحس أنها تتناغم مع البحر الذي كتبت عليه .حاول أن تجعل المعاني متقاربه ولاتبتعد كثيراً فكل بيت يكمل البيت الذي قبله أو أنك تبدأ بمعنى جديد له علاقه بمعنى البيت الذي قبله .بعد أن تنتهي من القصيده تماماً حاول إقامتها مره أخرى على الميزان ثم لحن حتى تتأكد من سلامة وزنها .

المساجلات : ( المرادات)


هي أن يقوم شاعر بإسناد قصيده على شاعر آخر كأن يشتكي له من ظروف معينه أو يطلب مشورته في بعض الأحوال وهنا يقوم الشاعر الآخر بالرد على قصيدة الشاعر الأول وعلى نفس البحر وبنفس القافيه وبنفس عدد الأبيات أحياناً .. وفي نفس الموضوع

وأحياناً قد يقول شاعر قصيده معينه يثير موضوعها شيئاً في نفوس شعراء آخرين
فيقومون بالرد عليه.



المروبع:

وهو ليس بحراً أو لحناً ولكن شكل فني معيّن في صياغة القصيده ،
وفكرته أن تكون كل ثلاث أشطر على قافية واحده والشطر الرابع على قافيه أخرى ، ويمكن أن يكتب على أي بحر كان .

مثال

قول الشاعر احمد الناصر الشايع :

اهوجس والهواجيس ((اتعبنّي))

واعد اللي جرا ليّه ((ومنّـي))
هواجيسٍ تفيد الناس ((عنّـي))
ابـيّـن للبعـيـد وللمـوالـي


- أكثر البحور الشعبية إستخداماً ،

وسأعمد هنا الى ذكر القصائد المغناة لكي تكون العملية أكثر وضوح :
[ من اغاني محمد عبده ] ..
- المسحوب :

ياليل خبرني عن امر المعانـاة = هي من صميم الذات والا اجنبية

- الرمل :

ماهقيـت ان البراقـع يفتننـي = لين شفت اضبا النفود مبرقعاتي

- الصخري :

ليالي نجد مامثلك ليالـي = غلاك أول وزاد الحب تالي

- الممتد :

ياحبيبي حكمت وخل حكمك عدال = سوّ بي ماتشا وافعل على ماتريد

- الهزج :

الا واشيب عيني يوم قالوا لي فمان الله = تحققت انهم من عقبي لاماهم مقفينـي

- الهجيني الطويل :

من بادي الوقت وهذا طبع الايامي = عذبات الايـام ماتمـدي لياليهـا

- الهجيني :

تستاهل الحب نجديه = رفيعة الشان عجّابه



- المنكوس ؛ قول الأمير عبدالله الفيصل :

تخيّرت جده منزل(ن) لي من الاوطان = على شانكم ياريف قلبـي ومرباعـه

- المتدارك ؛ قول محسن الهزاني :

سرّح القلب في عشب روض الندم = وامزج الدمع من جفن عينك بدم

- الهلالي ؛ قول الأمير عريعر بن دجين :

يقول الغريري الذي بات ماله = هوى غير طلب الطايلات هواه

- الرمل الرباعي ؛ قول ناصر السبيعي :

كنت في عمري يقين وصرت لاحساسي قناعه

من شرب صيفك وضمّ اشتاك يستاهل يبيعـك
- المتقارب الرباعي ؛ قول عبدالله الفرج :

تريد الهوى لك على ماتريد = وثوب بلى لك تريده جديد

- المديد ؛ قول خلف بن هذال :

ياوطنّا ياوطنّا عمت عين الحسود

ماتهزك لازوابع ولاغدر اعْمـلا
- الرجز ؛ قول الأمير طلال الرشيد :

هذي الحقيقه مايجي في الكون أطهر من يديك

وانا الذي انقض وضوء الغيم والما والهبوب


ضرورات شعرية ( الاستثناءات التي تجيز للشاعر استخدامها)

- صرف الممنوع من الصرف:-مثل : معاهدٌ ، مقاييسٌ ... بدلاً من معاهدُ ، مقاييسُ
- قصر الممدود:-

مثل: الرجا ، السما ... بدلاً من الرجاء ، السماء
- مد المقصور:-

مثل: الرضاء ، الكراء ... بدلاً من الرضا ، الكرى
- جعل همزة الوصل همزة قطع:-

مثل: ابن ، امرأة ... بدلاً من ابن ، امرأة
- جعل همزة القطع همزة وصل:-

مثل: واذكر ، وانسى ... بدلاً من وأذكر ، وأنسى
- تسهيل الهمزة:-

مثل: القاري ، الناشي ... بدلاً من القارئ ، الناشئ
- تسكين الحرف المتحرك وتحريك الحرف الساكن:-

مثل: القلْم ، الخلْق ... بدلاً من القلَم ، الخلُق
- تسكين الياء في الاسم المنقوص:-

مثل: سألت الهاديْ ... بدلاً من سألت الهاديَ
- تسكين الواو والياء في الفعل المضارع المنصوب:-

مثل: أن امضيْ ، لن أرجو ... بدلاً من أن أمضيَ ، لن أرجوَ
اشباع حركة الضمير الغائب في الحشو:
طبعا يتولد حرف مد يناسب الحركة اللي على الحرف الاخير في الضمير
مثل: همُ ، بهِ ... فلو اشبعناها بتصير همو ، بهي)

مع التحيات ..
طاقم الآشراف لمنتديات ظفار المجد الشعريه ،،
،،منقول مع بعض التعديلات اللازمه للفائدة