كشفت شركة "سامسونج" عن هاتفيها الجديدين من فئة الفابليت جالاكسي J Max، وجالاكسي J2. ويأتي الهاتف جي ماكس بشاشة من نوع TFT وبقياس 7 إنش وبدقة 1280×800 بيكسل، مع مُعالج Spreadtrum SC8830 رباعي الأنوية بتردد 1.5 جيجاهيرتز. ويحتوي الجهاز على 1.5 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، و16 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية القابلة للتوسيع لما يصل إلى 200 جيجابايت عبر منفذ MicroSD. ويقدم الهاتف كاميرا خلفية بدقة 8 ميجابيكسل، مع كاميرا أمامية بدقة 2 ميجابيكسل، وبطارية بسعة 4.000 ميلي أمبير، تدعي الشركة إمكانية تشغيلها للهاتف 9 ساعات بشكل مُستمر، وتبلغ أبعاد الهاتف 186.9×108.8×8.7 ميليمتر.

ويعمل الجهاز بواسطة نظام "أندرويد" 5.1 لوليبوب، ويدعم شبكات الجيل الثالث 3G والجيل الرابع 4G/LTE، وشريحتي سيم SIM، إلى جانب دعمه تقنية VoLTE أو ما يُعرف باسم الصوت عبر LTE.
أما جالاكسي J2، فيأتي بشاشة من نوع سوبر أموليد وبقياس 5 إنش وبدقة 1280×720 بيكسل، مع مُعالج Spreadtrum SC8830 رباعي الأنوية بتردد 1.5 جيجاهيرتز. ويحتوي الجهاز على 1.5 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، و8 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية القابلة للتوسيع عبر منفذ MicroSD. ويقدم الهاتف كاميرا خلفية بدقة 8 ميجابيكسل، مع كاميرا أمامية بدقة 5 ميجابيكسل، وبطارية بسعة 2.600 ميلي أمبير، ويأتي بأبعاد 142.4×71.1×8 ميليمتر. ويعمل الهاتف بواسطة نظام "أندرويد 6 مارشميلو"، ويتوفر باللون الذهبي والأسود والأبيض، ويقدم الجهاز ميزة فريدة تسمى "التوهج الذكي" Smart Glow، حيث تسمح هذه الميزة للمُستخدم بالحصول على تنبيهات أكثر دقة بدون الحاجة إلى النظر إلى الشاشة.

كما يُمكن استخدام ضوء LED الخاص بالميزة المُحيط بالكاميرا الخلفية واستعماله لالتقاط صور شخصية أكثر قوة مع ميزة مساعد تصوير الصور الشخصية سيلفي.
ويبلغ سعر الهاتف حوالي 145 دولارا أميركيا، وتعتزم الشركة توفيره في الأسواق اعتباراً من تاريخ 14 يوليو الحالي.