بقيت وحدي….
ارقب ميل ساعاتي…
وتسرقني ثوانيها….
وأناجي احلاماً ذوت…
وتلاشت امانيها….
واعود معاتبةً دنيةً…
مارأفة بقلباً كان يأتيها…
صباً ندياً ينادي غائباً….
لرحيله اجتهدت بكل مافيها….
وارتجل الحرف ارتجالاً….
واحرفي ذوات حرفةً ….
وقلمي اشد مواليها ….
فلا وحدتي وجدت شيء …
غير طيفك يؤنسها….
ولاغير ذكرك اراها…
يقاسمها الشوق ويواسيها….