النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: (( ياديرة الأمثال ))

  1. #1
    الصورة الرمزية بوهمدان
    إنا الآن بوهمدان غير متصل
    رقم العضوية : 36190
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    المشاركات : 2,271
    العمر : 45
    الجنس :

    الجنس ~

    دولتي :

    دولتي

    (( ياديرة الأمثال ))

    (( ياديرة الأمثال الله بالمعونة الله يعينك على صم الحجر والطين ))

    ياديرتي الله يعينش ع المهونه.
    وعلى زمان اليوم لي ضاعف ديونه

    وتاه مفتاح في بحر الديون

    مسكين يامفتاح .. مثل ماجاء راح
    راهـن بروحه وروحه ماوفت الدين

    (( ياديرة الأمثال الله بالمعونة الله يعينك على صم الحجر والطين ))

    يغبش من الغبشه وكنه ماغبش
    لاخير في مغباش على رمل هش

    غير التمـني في مسيره والطروش

    ميت الإحساس .. من حبه وكأس
    مسموم كأسه بعشق الهوى والزين

    (( ياديرة الأمثال الله بالمعونة الله يعينك على صم الحجر والطين ))

    مفتاح متعذب وكم له من عذاب
    لاذاق ذوق راحه ولا طعم الشباب

    شاب رأسه من شرب الكدع والصوب

    دوم محموم .. من يأس وهموم
    مفتاح وهمومه بينهم شوق وحنين

    (( ياديرة الأمثال الله بالمعونة الله يعينك على صم الحجر والطين ))

    البحر مايروي عطش مملوح قار
    ونا جاره من زمن ولي حق جار

    لا خير في جاراً على جاره يجور

    للوقت لفات .. ووقفـه وأنات
    وونين أنات نوحه من جرح السنين

    (( ياديرة الأمثال الله بالمعونة الله يعينك على صم الحجر والطين ))

    وسوااااااالم .

    ملاحظة: مفتاح أحد أبطالنا البواسل الذين ضحوا بكل مايملكون في حرب ظفار ضد الحزب الشيوعي الاشتراكي في السبعينات
    (((الزمن قاسي أذا قد مال حظك....
    يرمي عزيز القوم في صف الأذله)))

  2. #2
    الصورة الرمزية الجنون طبعي
    إنا الآن الجنون طبعي غير متصل
    رقم العضوية : 20437
    تاريخ التسجيل : Aug 2009
    المشاركات : 3,085
    الجنس :

    الجنس ~

    دولتي :

    دولتي

    صح لسانك بن همدان...ابيات اكثر من رائعة ..راقت لي...اول مره اعرف عن مفتاح ...سلمت يمناك شاعرنا...كل عام وانتو بخير
    استغفر الله الذي لا اله الا هو الحي القيوم وأتوب اليه

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 لا تمثل المواضيع والمشاركات المطروحة في ظفار المجد مسؤلية الإدارة والمؤسسين والمنتسبين، إنما تحمل مسؤلية و وجهة نظر كاتبها